هل زيارة القبور بالعيد حرام

مقدمة عن حكم زيارة القبور شرعا

في تساؤل يثار مع اقتراب كل عيد، هل زيارة القبور بالعيد حرام أم لا للنساء أو للرجال وما قالته المذاهب والفقهاء في ذلك.

في مقالنا اليوم، نستعرض لكم ما قيل عن زيارة المقابر في العيد وهل من الواجب منع زيارة المقابر في العيد أم لا والمزيد من التفاصيل.

ما حكم زيارة القبور في العيد

لا يوجد أصل لزيارة القبور في العيد لكنها من الأعراف والعادات التي اعتاد الناس اليوم على أدائها.

ومع ذلك، من السنة زيارة القبور بشكل دائم وذلك من وقت لآخر سواء كانت زيارة القبور في العيد أو يوم الجمعة أو في أوقات أخرى.

قال رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم: (زوروا القبور، فإنها تذكركم الآخرة)

وليس هناك تفريق بين زيارة القبور في العيد أو في أيام أخرى، بينما كان الرسول محمد صلى الله عليه وسلم يزورها ويدعو لأهلها.

وكان الرسول محمد صلى الله عليه وسلم يقول لأصحابه، أنهم إن زاروا القبور يقولوا: “السلام عليكم أهل الديار من المؤمنين والمسلمين، وإنا – إن شاء الله – بكم لاحقون، نسأل الله لنا ولكم العافية، يرحم الله المستقدمين منا والمستأخرين”.

حكم زيارة القبور للنساء

إن زيارة القبور للنساء مكروهة وهذا ما ذهب إليه الجمهور بحجة منها حديث لرسول الله عن أبي هريرة عند أحمد، جاء فيه “لعن الله زوارات القبور” وصححه الألباني.

وحسبما رصدناه، فإن الغاية من كراهة زيارة القبور للنساء، هو رقة قلوبهن وكثرة جزعهن وقلة احتمالهن للمصائب والظن ببكائهن وارتفاع أصواتهن.

مع ذلك، يذهب الحنفية للقول بزيارة القبور للناس مثل الرجال لقول النبي “كنت نهيتكم عن زيارة القبور، فزوروها فإنها تذكر بالآخرة”.

وجاء الحديث في البداية في حال كانت زيارة القبور من أجل الحزن والبكاء وتجديده، أما في حال كان للاعتبار والترحم فلا بأس بزيارة النساء.

واختلفت الآراء فيما بين المذاهب الأربعة وعلماء وفقهاء الدين الإسلامي حول زيارة المقابر للنساء في العيد أو في أيام أخرى.

حكم زيارة القبور في المذاهب الأربعة

نورد لكم في هذه الفقرة ما جاء حول حكم زيارة القبور يوم العيد الأول في المذاهب الأربعة بشكل مختصر وهي كما يلي:

زيارة القبور في المذهب الحنفي

في الحنفية، يقولون، إن زيارة القبور تكون في الجمعة ويوما قبله ويوما بعده، حيث يستحب ذلك للرجال.

زيارة القبور في المذهب الشافعي

فيما يخص المذهب الشافعي فإن زيارة القبور من عصر يوم الخميس لطلوع شمس يوم السبت.

زيارة القبور في المذهب المالكي

زيارة القبور تكون الجمعة ويوما قبله ويوما بعده ومن الراجح أن عصر يوم الخميس حتى طلوع شمس يوم السبت يستحب زيارة القبور.

زيارة القبور في المذهب الحنبلي

يوم الجمعة بعد الفجر وقبل طلوع الشمس، وقيل أيضا لا تتأكد الزيارة في يوم دون يوم.

بعد قراءة معلومات حول هل زيارة القبور بالعيد حرام قد يهمكم مواضيع أخرى، نقترح عليكم:

100%
رائع جداً

هل زيارة القبور بالعيد حرام

هذه المقالة كتبت بجهود محرري موسوعة ويكي ويك وبعد بحث طويل ودقيق من أجل إيصال المعلومة بأسهل طريقة وأقل وقت للقراءة.

  • ما رأيكم بالمقال؟

نتمنى في حال وجود أية أخطاء أن ترسلوا لنا تصحيحاً عبر التعليقات أو عبر الايميل الرسمي: [email protected]

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.