قصائد الرثاء في الشعر الجاهلي

أجمل قصائد الرثاء الجاهلية.

نذكر لكم أشهر قصائد الرثاء في العصر الجاهلي وهي تلك القصائد التي وثقت حتى يومنا هذا وأبلغها فصاحة.

0 47

قصائد الرثاء في الشعر العربي الجاهلي


جمعنا لكم أشهر قصائد الرثاء في الشعر الجاهلي هي من أجمل قصائد الرثاء بالفصحى والتي وثقت إلى يومنا الحالي.

وكان غرض الرثاء من أبرز أغراض الشعر في العصر الجاهلي التي استخدمها الشعراء في ذاك العصر سواء في رثاء الأطلال أو الأشخاص.

 

قصيدة المهلهل يرثي كليب بن ربيعة

يعتبر المهلهل عدي بن ربيعة من أشهر شعراء العصر الجاهلي وكان من أفصح الناس لساناً في العصر الجاهلي.

وفي قصيدة تعد من أجمل قصائد الرثاء في العصر الجاهلي، كان المهلهِل التغلبي يرثي أخاه كليباً.

وقال في مطلعها بعض الأبيات التي نذكرها كما يلي:

أهاج قذاء عيني الإدكار *** هدوءاً فالدموع لها انحدار

وصار الليل مشتملاً علينا *** كأن الليل ليس له نهار

دعوتك يا كليب فلم تجبني *** وكيف يجيبني البلد القفار

وإنك كنت تحلم عن رجال *** وتعفو عنهم ولك اقتدار

وتعد هذه القصيدة من أكثر أشعار الزير سالم في أخيه كليب التي نالت شهرة لما فيها من كلمات معبرة حول غرض الرثاء.

 

قصيدة النابغة الذبياني رثاء النعمان الغساني

يعد النابغة الذبياني وهو أحد أصحاب المعلقات الشهيرة من أشهر شعراء العصر الجاهلي.

ويعتبر من فحول شعراء الطبقة الأولى كما أنه من سادات قومه وله مرثية في رثاء النعمان الغسان قال في مطلعها كما يلي:

دعاك الهوى واستجهلتك المنازل *** وكيف تصابي المرء والشيب شامل

وقفت بربع الدار، قد غير البلى *** معارفها، والساريات الهواطل

 

شعر الخنساء عن الرثاء

عندما نتحدث عن الرثاء في الشعر الجاهلي فهنا لابد من ذكر الخنساء وهي تماضر بنت عمر بن الرشيد السلمي.

ويغلب على شعر الخنساء البكاء والتفجع والعاطفة الجياشة كما التكرار ومن بين الأمثلة عن مرثيات الخنساء قصيدة نذكر في مطلعها كما يلي:

ألا يا عين فانهمري بغدر *** وفيضي فيضة من غير نزر

ولا تعدي عزاء بعد صخر *** فقد غلب العزاء وعيل صبري

لمرزئة كأن الجوف منها *** بعيد النوم يشعر حر جمر

على صخر وأي فتى كصخر *** لعان عائل غلق بوتر

وللخصم الألد إذا تعدى *** ليأخذ حق مقهور بقسر

دهتني الحادثات به فأمست *** علي همومها تغدو وتسري

لو أن الدهر متخذ خليلاً *** لكان خليله صخر بن عمرو

 

أجمل قصائد الرثاء بالفصحى: أبيات دريد بن الصمة عن الرثاء

من أشهر قصائد الرثاء في الشعر الجاهلي ما قاله الشاعر الجاهلي الشهير دريد بن الصمة رداً على من يلومه برثاء أخيه.

وتعد قصيدته من أجمل قصائد الرثاء بالفصحى في الشعر الجاهلي ويقول في مطلع مرثيته ما نذكره كما يلي:

أعاذلتي كل امرئ وابن أمه *** متاع كزاد الراكب المتزود

أعادل إن الرزء في مثل خالد *** ولا رزء فيما أهلك المرء عن يد

وقلت لعارض وأصحاب عارض *** ورهط بني السوداء والقوم شهدي

علانية ظنوا بألفي مدجج *** سراتهم في الفارسي المسرد

وقلت لهم إن الأحاليف أصبحت *** مطنبة بين الستار فثهمد

فما فتئوا حتى رأوها مغيرة *** كرجل الدبى في كل ربع وفدفد

 

خاتمة عن الرثاء في الشعر الجاهلي

كما أن هناك شعراء مشهورين في الرثاء مثل شعر الرثاء للمتنبي أو الرثاء في العصر العباسي أو الرثاء في الإسلام فإن العصر الجاهلي وثق فيه الكثير من المرثيات لشعراء في أحداث مختلفة.

أخيراً، لا يمكن تحديد أبلغ بيت شعر في الرثاء بالفصحى فلكل قصيدة رثاء جمالية معينة ويختلف التصنيف حسب نقاد الأدب.

 


بعد قراءة موضوع عن قصائد الرثاء في الشعر الجاهلي قد يهمكم الموضوع التالي:

100%
رائع جداً

قصائد الرثاء في الشعر الجاهلي

هذه المقالة تم إعدادها من قبل فريق من المختصين وبعد بحث شاق وطويل من أجل محاولة إيصال المعلومة بطريقة مختصرة وفعّالة للقارئ.

  • ما رأيكم في المقال؟

نرجو منكم تقييم المقالة وإبداء أية ملاحظات أو الإبلاغ عن أي خطأ حتى نقوم بتعديله على الفور حرصاً على نشر المعلومة الصحيحة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.