معلومات عن مرض السكري

نبذة عن مرض السكري.

معلومات عن مرض السكري من حيث أسبابه وأعراضه وطرق علاج السكري الطبيعية والدوائية والوقاية من السكري والمزيد.

0 73

مقدمة عن مرض السكري


نذكر لكم معلومات عن مرض السكري أو داء السكري والمعروف بالإنجليزية: diabetes وهو من أكثر الأمراض انتشاراً وشيوعاً عالمياً.

وهو عبارة عن خلل يحدث في غدة البنكرياس التي لها دور فعال في إفراز هرمون الأنسولين بطبيعته.

وعند الإصابة بمرض السكري يتوقف الجسم عن إنتاج الإنسولين الذي له دور فعال في مساعدة جسم الإنسان لإستخدام السكر والدهون وتخزين قسم منها، الأمرالذي يقود للإصابة بتراكم الجلوكوز أو السكر في الدم.

 

أسباب مرض السكري “داء السكري”

قبل الحديث عن أسباب الإصابة بمرض السكري (داء السكري) يجب أن نتعرف على أنواعه، حيث ينقسم داء السكري الى أنواع عدة ومختلفة وهي كما يلي:

مرض السكري الوراثي

وهو النوع الأول من مرض السكري والذي صُنف سببه الأساسي الوِراثة، فيعبر هذا النوع خلل في مناعة الجسم الذاتية.

ويقوم جهاز المناعة بمهاجمة خلايا البنكرياس التي لها دور فعال في إفراز مادة الأنسولين تدريجياً.

ويفتقر الجسم لإفراز الأنسولين السبب الذي يؤدي لشلل الجسم في استخدام السكر في الدم والدهون وتخزينهاز

ملاحظة: غالباً لا تظهر أعراض داء السُكري إلا في حال موت أكثر من 90% من خلايا البنكرياس المسؤولة عن إفراز الأنسولين

مرض السكري غير الوراثي (الاعتيادي)

وهو النوع الثاني من السكري والذي يحدث من خلال عطل في قدرة إستيعاب خلايا الجسم للأنسولين بشكل متكامل الذي يسبب في إنخفاض قدرة الخلايا على استخدام الجلوكوز من الدم.

وداء السُكري من النوع الثاني غالباً ما يفتك بالبالغين الذين لديهم فرط في السُمنة ونظام غذائي غير صحي أو متوازن، بالإضافة للجلوس لفترات طويلة دون حركة أو نشاط.

عندها تتعرض خلايا الجسم لقدر كبير من الدهون الأمر الذي يحدث تغيرات في وظيفة إنتاج الأنسولين كما تقبّل الجسم لإستخدامه.

الفئة العمرية المعرضة للإصابة بداء السكري غير الوراثي

إن الفئة العمرية المعرضة للإصابة بداء السكري غير الوراثي هم من تزيد اعمارهم عن ال 45 عام أو حسب العِرق فالأميريكان ذوي البشرة السمراء، بالإضافة الى ارتفاع الضغط الدموي وقلة الحركة.

فداء السكري تتناقض أعراضه حسب درجته المصاب بها بالإضافة لنمط الحياة لكل شخص واستجابة الجسم له.

فشدة أعراضه تختلف من مريض الى آخر فكُلما اكتشفا المرض مبكراً كلما تمكنا من السيطرة عليه من خلال الغذاء.

 

هل هنالك عمر معين للإصابة بمرض السكري

في الحقيقة داء السكري لا يعرف عمر محدداً فقد يصيب من هم في عمر الطفولة ومن هم في أعمار متوسطة.

ولكن أكثر الأشخاص عرصة للإصابة بمرض السكري هم كبار السن وتبدأ أعراضه بالإزدياد شيء فشيئاً.

ويحصل ذلك خصوصاً إذا تم اهمال علاجه الأمرالذي يؤدي الى إظطرابات ومضاعفات كثيرة وخطيرة على سبيل المثال: تلف الأعصاب والأوعية الدموية، النظر، والكلى .

 

كيف يمكننا علاج داء السكري

الكثيرون يعانون من داء السكري أو من الذي يتخوفون من الإصابة يتسائلون كيف يمكننا معالجة داء السكري أو الوقاية منه.

ونعرض أهم العوامل التي تساعد على علاج داء السكري أو الوقاية من مرض السكري وهي كما يلي:

النظام الغذائي

إتباع نظام غذائي سليم الذي يعتبر من أهم العوامل لعِلاجه، وخاصة عند الإقلاع عن تناول الأطعمة التي تحتوي على دهون وسكريات عالية نسبياً التي تؤثر سلباً على صحة الجسم .:

التمارين الرياضية

تساهم التمارين الرياضية في علاج داء السكري وان لم تكُن مصاب به يمكنك الوقاية منه في آن واحد.

وإن التمارين الرياضية تساعد الجسم على حرق الدهون والسكريات التي تم استهلاكها من قبل المصاب.

هذه الوسيلة التي اتفق عليها الأطباء المعالجين لداء السكري للحد منه، أيضاً لمن يعاني من السمنة المفرطة عليهم بالتمارين القاسية.

وتساهم التمارين بإنقاص الوزن وتجنب أعراض داء السكري المزعجة من ناحية أخرى تخفيف مقاومة الأنسولين في جسم المصاب.

أيضاً التمارين الرياضية لها دور فعال في حرق السكر والمحافظة على نسبة جلوكوز منخفضة نسبياً للسيطرة على مرض السمري من النوع الاول.

حقن الأنسولين

إن هذه الحقن تلعب دور مهم وفعال في فترة العلاج من داء السكري والتي يجب أن تُستهلك بشكل يومي.

 

ما هو الأنسولين ومافائدته في علاج السكري

يتسائل الكثير عن ماهية الأنسولين ومدى مافائدته في علاج مرضى السكري، وما هي أنواع الأنسولين المستخدمة وغير ذلك.

وفي الواقع إن الأنسولين هو عبارة عن هرمون مهم في الجسم لتنظيم معدل السكر في الدم.

فمثلاً، إن الإصابة بداء السكري ليست بالسهلة وغالباً ما يؤدي السكري لأضرار متعددة في أجهزة الجسم وخصوصاً بالأوعية الدموية والأعصاب.

 

علاج السكري بالأنسولين

نضيف في مادة معلومات عن مرض السكري طرق علاج السكري عبر الأنسولين، حيث ينقسم علاج السكري بالأنسولين إلى نوعين رئيسيين وهما كما يلي:

أنسولين ذو فعالية طويلة الأمد

وهو حقنة كل 12 ساعة التي في دورها توفر للجسم كمية الأنسولين الكافية، وغالباً ما يترافق هذا العلاج مع أدوية أُخرى فموية للحد من خطر المرض ومحاربته.

أنسولين ذو الفعالية القصيرة الأمد

بالإمكان علاج السكري من خلال أنسولين ذا فعالية قصيرة الأمد الذي يؤخذ بعد كل وجبة طعام يتناولها المصاب بداء السكري.

 

خاتمة عن مرض السكري

في الختام يجب أن نتذكر دائماً أن درهم وقاية خير من قنطار علاج، والأفضل هو أن نهتم بصحة أجسامنا.

ويجب تجنب العوامل التي تؤدي إلى الإصابة بمرض السكري واتباع نظام غذائي ورياضي لإكتساب المناعة اللازمة ضد السكري وغيره من الأمراض.

 


بعد الاطلاع على معلومات عن مرض السكري قد يهمكم الاطلاع على الموضوع التالي:

100%
رائع جداً

معلومات عن مرض السكري

هذه المقالة جمعت ونقلت بعد جهد شاق من قبل فريق المحررين في موسوعة ويكي ويك وفي حال نقل المعلومات نرجو الإشارة للمصدر.

  • ما رأيكم بالمقال؟

نرجو تقييم المقال وفي حال لاحظتم أي خطأ في المضمون فنتمنى منكم إضافة تعليق لتصحيح ذلك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.