الغزل في العصر الإسلامي

عن القصائد الغزلية بصدر الإسلام.

الغزل في العصر الإسلام والنصوص القرآنية عن الشعراء وأشهر شعراء الغزل في العصر الإسلامي وأمثلة عن قصائدهم الغزلية والمزيد من التفاصيل.

0 803

مقدمة عن الغزل بصدر الإسلام


إن الغزل في العصر الإسلامي لم يختفي رغم أنه تأثر بشكل ملحوظ وقلّت القصائد الغزلية واتجه الشعراء لأغراض أخرى مثل الحكمة والمدح وغير ذلك.

ولكن هناك العديد من الشعراء الذين سنذكرهم وكان لهم قصائد غزلية في صدر الإسلام والبعض ترك الشعر واتجه للاعتكاف على دراسة القرآن.

 

الشعراء في القرآن الكريم

ذكر الشعراء في القرآن الكريم وشمل عموم الشعراء بأنهم يقولون ما لا يفعلون إلا من آمن منهم وعمل صالحاً.

ونورد لكم أدناه النص القرآني الكريم الذي ذكر فيه الشعراء وهو وفق التالي:

قال تعالى: {والشعراء يتبعهم الغاوون ألم تر أنهم في كل واد يهيمون وأنهم يقولون ما لا يفعلون إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وذكروا الله كثيرا وانتصروا من بعد ما ظلموا وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون}.

ويبدو أن العديد من الشعراء غيّروا من أغراض شعرهم أو توقفوا عن كتابة الشعر خصوصاً بعد إعلان العديد منهم دخولهم للإسلام.

 

القصائد الغزلية في العصر الإسلامي

مع ما سبق هناك عدد من الشعراء كتبوا الغزل في العصر الإسلامي وسنذكر أبرز هؤلاء الشعراء مع مقتطفات من قصائدهم وفق التالي:

كعب بن زهير

وهو كعب بن زهير بن أبي سلمى وكان والده شاعراً عرف في العصر الجاهلي، ومع قدوم الإسلام أسلم كعب.

وجاء إسلامه بعد أن هجا الإسلام في إحدى قصائده، وعندما أسلم قال قصيدته الشهيرة بانت سعاد.

ونورد مقتطفات من قصيدته وفق ما يلي:

بانت سعاد فقلبي اليوم متبول *** متيم إثرها لم يفد مكبولُ

وما سعاد غداة البين إذ رحلوا *** إلا أغنّ غضيض الطرف مكحولُ

هيفاء مقبلة عجزاء مدبرة *** لا يشتكي قصر منها و لا طول

تجلو عوارضَ ذي ظلمٍ إذا ابتسمت *** كأنه منهلٌ بالراح معلول ُ

من اللواتي إذا ما خلّةٌ صدقت *** يشفي مضاجعها شم و تقبيل

أكرم بها خلة لو أنها صدقت *** موعودها أو أن النصح مقبول

لكنها خلة قد سيط من دمها *** فجع و ولع و إخلاف و تبديل

فما تدوم على حال ٍ تكون بها *** كما تلون في أثوابها الغول

ولا تمسك بالعهد الذي زعمت *** إلا كما يمسك الماء الغرابيل

فلا يغرنك ما منت و ما وعدت *** إن الأماني والأحلام تضليل

كانت مواعيد عرقوب لها مثلا *** وما مواعيدها إلا الأباطيل

أرجو آمل أن تدنو مودتها *** وما إخال لدينا منك تنويل

أمست سعاد بأرض ٍ لا يبلغها *** إلا العتاق النجيبات المراسيل

حسان بن ثابت

وهو من الشعراء البارزين في العصر الإسلامي وعرف بلقب شاعر الرسول حيث كتب شعراً عن الإسلام وعن الرسول.

كما له قصائد أخرى استخدم فيها أغراضاً متعددة مثل ذكر الأطلال ومن ثم الغزل ويقول بهذه القصيدة ما يلي:

عفت ذات الأصابع فالجواء *** إلى عذراء منزلها خلاء

فدع هذا، ولكن من لطيف *** يؤرقني إذا ذهب العشاء

لشعثاء التي قد تيمته *** فليس لقلبه منها شفاء

عدمنا خيلنا إن لم تروها *** تثير النقع موعدها كداء

 

خاتمة عن الغزل في العصر الإسلامي

استخدم الغزل ولكن بشكل محدود في عصر صدر الإسلام واستخدم الغزل العفيف بشكل عام مثل حسان بن ثابت وكعب بن زهير.

ويبدو أن بعثة النبي محمد وانتشار الإسلام تأثر الشعراء وباتوا ميّالين لكتابة الشعر في أغراض أخرى غير الغزل.

 


قد يهمك الاطلاع على المادة التالية فقد تكون من ضمن اهتماماتك:

100%
رائع جداً

الغزل في العصر الإسلامي

هذه المقالة تم إعدادها من قبل فريق من المختصين وبعد بحث شاق وطويل من أجل محاولة إيصال المعلومة بطريقة مختصرة وفعّالة للقارئ.

  • ما رأيكم بالمادة؟

نرجو منكم تقييم المقالة وإبداء أية ملاحظات أو الإبلاغ عن أي خطأ حتى نقوم بتعديله على الفور حرصاً على نشر المعلومة الصحيحة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.