منظمة العفو الدولية

نبذة حول منظمة العفو الدولية.

من هي منظمة العفو الدولية ومتى تأسست وما هي أهدافها ومبادئها والمواقع الرسمية التابعة لها والمزيد من الحقائق.

266

مقدمة عن منظمة العفو الدولية


منظمة العفو الدولية باللغة الإنجليزية: Amnesty International وهي مهتمة بحقوق الإنسان وتضم أكثر من سبعة ملايين عضواً مؤيداً لها في أنحاء العالم.

والمنظمة تم تأسيسها بغرض تعزيز حقوق الأشخاص المتضمنة بالإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

 

تأسيس منظمة العفو الدولية

بتاريخ يوليو عام 1961م تم تأسيس المنظمة في لندن ببريطانيا على يد المحامي بيتر بينيسن.

وكان بينسن مسافر بمترو أنفاق لندن بتاريخ 19 نوفمبر عام 1960م ليقرأ خبراً بالصدفة مفاده الحكم على طالبين برتغاليين من قلمرية بالسجن لمدة سبع سنوات بتهمة شرب نخب الحرية.

وتفاجئ وقتها من مضمون الخبر فراسل الجريدة وتأكد أن الخبر كان صحيحاً.

وكانت الحادثة سبباً لبينسن ليبدأ مع عدد من الأشخاص بمحاولات الدفاع عن قضايا المظلومين.

وتشاور مع كتاب وأكاديميين ومحامين وكتب مقالاً بعنوان “السجناء المنسيون” لجريدة ذا أوبزرفر لتجلب مقالته اهتمام الكثيرين.

وفي عام 1961م أطلق بينسون نداء العفو الذي هدف من خلاله إلى تعبئة الرأي العام بسبب القيود المفروضة على حرية الصحافة والمعارضين السياسيين.

أما تسمية المنظمة فجاءت في الجلسة الثانية لبينسن ومؤيديه عام 1962م ليتم إقرار اسم منظمة العفو الدولية على تجمعهم.

إن مدير منظمة العفو الدولية الحالي هو كومي نايدو وهو من جنوب إفريقيا وتسلم إدارتها عام 2018 وحتى الآن.

 

أهداف العفو الدولية

أبرز الأهداف التي تعمل على تحقيقها المنظمة بجهود الكثير من المدافعين عن حقوق الإنسان ما يلي ذكره:

  • وقف العنف ضد المرأة.
  • الدفاع عن حقوق وكرامة من وقع ببراثن الفقر.
  • إلغاء عقوبة الإعدام.
  • معارضة التعذيب ومحاربة الإرهاب بتحقيق العدالة.
  • إطلاق سراح سجناء الرأي.
  • حماية حقوق اللاجئين والمهاجرين بأنحاء العالم.
  • تنظيم تجارة الأسلحة على مستوى دول العالم.
منحت المنظمة جائزة نوبل للسلام عام 1977م بسبب جهودها بالدفاع عن حقوق الإنسان.

استقلال المنظمة

تحرص العفو الدولية على أن يكون نشاطها حيادي خاصة أنها ديمقراطية تتمتع بحكم ذاتي مستقل بعيداً عن الحكومات والغايات السياسية والمصالح الاقتصادية والمعتقدات الدينية.

وتعتمد المنظمة في تمويلها على التبرعات فهي تمول نفسها ذاتياً عبر أنصارها ومؤيديها.

وتركز المنظمة على إصدار تقارير دقيقة جداً بالمعلومات الواردة فيها بشكل دوري وتعالج ضمن تقاريرها أزمات عالمية وانتهاكات حقوق الإنسان.

أما بالنسبة لمكاتب المنظمة فهي تنتشر في 80 دولة بمختلف أنحاء العالم ولكن حملاتها تتعدى انتشارها إلى معظم الدول بالعالم.

 

عضوية منظمة العقو الدولية

يمكن لمن يريد الانضمام للمنظمة أن يزور الصفحة الخاصة بطلب الانضمام من هنا، وتحتوي على معلومات مهمة للمهتمين بالانضمام للعفو الدولية.

وتقول المنظمة إن أعضائها يجعلون من التغيير أمراً ممكناً وفي المكان الذي حصلت فيه انتهاكات لحقوق الإنسان لابد أن يكون هناك أعضاء للمنظمة من أجل توثيق الحقائق والضغط على الحكومات والمؤسسات وصانعي القرار ليفعلوا الشيء الصحيح.

أما بالنسبة لمن يريد حضور دورات منظمة العفو الدولية فعليه أن يتابع أبرز النشاطات التدريبية عبر الضغط هنا.

 

كيف تعمل العفو الدولية

تعتمد المنظمة بشكل رئيسي على عدة نشاطات رئيسية منها:

الأبحاث

تعد المنظمة بشكل دوري أبحاثاً تتناول مواضيعاً معينة معتبرة أن تغيير حقوق الإنسان يبدأ بالحقائق الواردة بالأبحاث.

وتهتم بفحص هذه الحقائق بشكل دقيق والبحث في انتهاكات حقوق الإنسان التي ترتكب من الحكومات وغيرها حول العالم.

الدعوة وكسب التأييد

تستخدم المنظمة التحليلات التي توصلت إليها من أجل ممارسة الضغط على الحكومات والشركات وصناع القرار من أجل اتخاذ القرار الصائب.

الحملات والتحرك

إن ناشطو العفو الدولية يطلقون حملات من أجل الضغط على مرتكبي الانتهاكات عن طريق العرائض والرسائل والاحتجاجات.

وتسعى المنظمة إلى دفع الناس والمؤسسات من أجل إحداث التغيير للقيام بالتحرك اللازم.

 


من الممكن أن يهمك الاطلاع على الموضوع التالي:

100%
رائع جداً

منظمة العفو الدولية

هذه المقالة تم إعدادها من قبل فريق من المختصين وبعد بحث شاق وطويل من أجل محاولة إيصال المعلومة بطريقة مختصرة وفعّالة للقارئ.

  • ما رأيكم بالمادة؟

نرجو منكم تقييم المقالة وإبداء أية ملاحظات أو الإبلاغ عن أي خطأ حتى نقوم بتعديله على الفور حرصاً على نشر المعلومة الصحيحة.

التعليقات مغلقة.