معلومات عن الأسماك

نبذة عن الأسماك.

معلومات عن الأسماك من حيث فوائد الأسماك وأسماء الأسماك وتعريفها ومعلومات غريبة قد لا تعرفها عن الأسماك.

0 66

مقدمة عن الأسماك


نورد لكم معلومات عن الأسماك من حيث خصائص الأسماك وأبرز أسماء الأسماك بالإضافة إلى الإجابة على تساؤلات كثيرة مثل لماذا لا تصطدم الأسماك مع بعضها.

والسمك أو الأسماك هي التي تضم جميع أنواع الحيوانات المائية التي تفتقر للأطراف ذات الأصابع بينما يمكن العثور على الأسماك في جميع أنواع البيئات المائية.

 

تعريف الأسماك

السمكة أو الأسماك بالإنجليزي: fish من الحيوانات ذات الدم البارد، تعيش في الماء، يوجد أكثر من 27 ألف نوع من الأسماك.

وتعتبر الأسماك من أكثر الفقاريات تنوعاً كما تملك حراشف وزعانف وغلاصم تتنفس بها.

هناك من الأسماك ما يكون طولها أقل من سم واحد وهناك ما يتجاوز طولها الـ 15 متر مثل الحيتان والقروش.

وليست جميع الكائنات المائية هي أسماك، فهناك مثلاً قنديل البحر ونجمة البحر وغيرها وهي لا تدرج ضمن قوائم الأسماك كما لا يحتوي أجسادها على العظام.

وهناك أيضاً من الكائنات المائية كائنات تعرف باسم “الكائنات الرخوية” مثل المحاريات والروبيان والجمبري والسلطعونات وغيرها.

 

خصائص الأسماك .. ما أبرزها؟

هناك العديد من الخصائص التي تميز الأسماك عن غيرها من الكائنات ونذكرها لكم كما يلي:

  • 1. الأسماك حيوانات فقارية مائية.
  • 2. الأسماك تمتلك قشور تغطي جسدها.
  • 3. الأسماك لها زعانف تساعدها على السباحة والتوازن.
  • 4. الأسماك تحتوي على الخياشيم وهي رقيقة جداً وعبارة عن شعيرات دموية.
  • 5. الأسماك تملك خلايا حسية تساعدها على معرفة أي تحرك أو خلل يحدث أسفل سطح المياه.
  • 6. أنواع من الأسماك لها قلب يتكون من ثلاث حجرات وبعضها لها قلب يتكون من أربع حجرات.
  • 7. للأسماك حاسة شم قوية.
  • 8. الأسماك يمكنها حماية نفسها من الأعداء مثل سمكة البالون.

 

لماذا لا تصطدم الأسماك

تمتلك الأسماك حبلاً عصبياً رئيسياً تتفرع منه نقاط حساسة على حائط الجسم مؤلفة صفوفاً على جانبي السمكة.

وبإمكان هذه الجملة العصبية أن تساعد الأسماك على التقاط أية ذبذبات حساسة في الماء.

ويفسر ما سبق لماذا لا تصطدم الأسماك الصغيرة بحائط الوعاء الزجاجي في المسامك.

 

حقائق علمية عن السمك

نورد لكم معلومات علمية حول عالم الأسماك وهي عبارة عن معلومات غريبة عن الأسماك كما أنها غرائب عن السمك قد تسمعها للمرة الأولى.

ونختصرها لكم ببعض النقاط المذكورة كما يلي:

  • 1. كما يوجد طيور مهاجرة فهناك أسماك مهاجرة أيضاً، مثل سمك السلمون الذي يهاجر للأنهار العذبة عند التكاثر.
  • 2. إن درجة حرارة جسم الأسماك هي ذات درجة حرارة المياه المتواجدة فيها، لذلك تعتبر الأسماك من ذوات الدم البارد.
  • 3. هناك بعض الأسماك تحتضن بيضها بواسطة فمها مثل أسماك البلطي وعندما يفقس البيض تبقى صغارها في فمها لتوفير مأوى مناسب.
  • 4. إن الأسماك الغضروفية هي أكبر الحيوانات المفترسة المائية ولها هياكل عظمية مصنوعة من الغضروف وليس العظام وهي أكثر مرونة من العظام.
  • 5. الأسماك سريعاً ما تنسى أي أنها لا تخزن أية أحداث سابقة لو كانت تهدد حياتها، لذلك نسمع بالمثل القائل: “مثل ذاكرة السمك”.
  • 6. كما لبعض الزواحف مزايا في تغيير لونها حسب المناخ المتواجدة فيه، فهناك أسماك أيضاً تستطيع أن تغير لونها.

ويمكن استخدام هذه الحقائق في تكوين أسئلة عن الأسماك خصوصاً للطلاب في المراحل التعليمية الأساسية.

 

معلومات عن فوائد الأسماك

إن الأسماك من الكائنات الحية التي يعتمد عليها الإنسان بشكل رئيسي في غذائه عليها ويبدو ذلك من الأرقام التي نوضحها أدناه والمعبرة عن أهمية الأسماك للإنسان.

ومن خلال بحث عن الأسماك وفوائدها نورد لكم أهم النقاط كما يلي:

  • أكثر من 3،1 مليار إنسان في العالم يعتمدون على الأسماك في غذائهم.
  • يشكل البروتين في الأسماك 15% من البروتين الحيواني الذي يتناوله البشر.
  • المأكولات البحرية والأسماك تعتبر مصدراً وحيداً لليود المساعد للغدد الدرقية في العمل.
  • 8% من الأسماك يتم اصطيادها عالمياً وتلقى في البحر من جديد إما ميتة أو جافة أو متضررة.
  • ازداد استهلاك الإنسان من الأسماك إلى 20 كغ في عام 2015م من المتوقع أن يزيد عن 21 كغ بعد عام 2024.

 

خاتمة عن الأسماك

في النهاية، من خلال المعلومات التي قدمناها يمكن معرفة مدى أهمية الأسماك للإنسان كما أصبحنا مطلعين على معلومات غريبة لم تكن تعرفها من قبل عن الأسماك.

ونتمنى في مقالنا اليوم، أن نكون قد ساعدنا في تقديم الفائدة وبشكل مختصر عن حياة الأسماك وفوائدها.

 


بعد الاطلاع على معلومات عن الأسماك قد يهمكم الموضوع التالي:

100%
رائع جداً

معلومات عن الأسماك

هذه المقالة كتبت بعد جهد شاق من قبل فريق المحررين في موسوعة ويكي ويك وفي حال نقل المعلومات نرجو الإشارة للمصدر.

  • ما رأيكم بالمقال؟

نرجو تقييم المقال وفي حال لاحظتم أي خطأ في المضمون فنتمنى منكم إضافة تعليق لتصحيح ذلك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.