ما هو العيد؟

نبذة عن مفهوم العيد.

تتضمن المادة نبذة عن العيد تعريفه وخصائصه ودلالات حصول العيد وما هي التعريفات التي تم إطلاقها على العيد من قبل بعض العلماء والأدباء والعيد في الإسلام.

0 1٬944

تعريف العيد


العيد هو إدخال البهجة والسرور لنفوس الناس والابتعاد عن مشاكل الحياة لبرهة من الزمن وتبادل التهاني بقدومه بين الأقارب والأصدقاء والمعارف وهذا التعريف معقول إلى حد ما.

 

إطلاقات العيد

لعل الكثير يتساءل عن نشأة العيد و ما هو العيد؟ وإلى أي زمن يعود ولكن لنبدأ من لفظ العيد.

حيث أن لفظ عيد جاء من عاد يعود وجمعه أعياد، واشتق من العادة لأن مجتمع معين اعتادوا عليه.

الأزهري قال عن العيد: إن العيد عند العرب هو الوقت الذي يعود فيه الفرح والحزن.

ابن الأعرابي قال عن العيد : سمي عيداً كونه يعود كل سنة بفرح مجدد.

العيد اصطلاحاً:

اسم لم يعود من الاجتماع العام على وجه معتاد، وهو إما يعود في السنة أو الشهر أو الأسبوع أو على نحو ذلك.

 

دلالات تعريف العيد

للعيد دلالات وإطلاقات اعتمد فيها على مصادر قوية مثل أحاديث الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.

وقال بإحدى أحاديثه النبوية الشريفة: “إن هذا يوم جعله الله للمسلمين عيداً” وذلك في دلالة على الزمان.

وقال أيضاً “لا تتخذوا قبري عيداً” وذلك في دلالة على المكان.

وقال ابن عباس رضي الله عنه: “شهدت العيد مع رسول الله – صلى الله عليه وسلم –” وذلك له دلالة للاجتماع.

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يخاطب سيدنا أبو بكر الصديق: “دعمها يا أبا بكر فإن لكل قوم عيداً، وإن هذا عيدنا” وهنا دلالة على مجموع اليوم والعمل فيه.

 

العيد في القرآن والسنة

ذكر لفظ العيد في عدة نصوص وأحاديث ولعل أبرزها:

قال الله تعالى: “ولكل أمة جعلنا منسكاً ليذكروا اسم الله” (الحج: 34) وقال ابن عباس والكلبي والفراء: عيداً.

وقال الله تعالى: “لكل أمة جعلنا منسكاً هم ناسكوه” (الحج: 67) وقال ابن قتيبة: هو العيد.

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إن الله تعالى – قد أبدلكم بهما خيراً منهما يوم الفطر ويم النحر”.

كما قال: “أمريت بيوم الأضحى عيداً، جعله الله لهذه الأمة”.

وقال أيضاً: “يوم عرفة ويوم النحر وأيام التشريف عيدنا أهل الإسلام، وهي أيام أكل وشرب”.

 

تاريخ العيد

إن المناسبات التي عرفت على أنها أعياد فيما بعد قديمة كثيراً وعرفت في أوقات ما كتقليد أو عرف مر على مجتمع أو حضارة معينة.

وكانت دائماً توصف باللهو واللعب والفسق والمجون والطقوس الوثنية وغير ذلك إلى أن عصر الإسلام.

والإنسان بفطرته اختار منذ القدم أن يكون هناك مناسبة مخصصة له من أجل أن يتخلص من التعب والجهد.

ويهدف من خلالها أن تكون محطة استراحة وتجديد نشاط واستعادة حيوية حتى يعود للعمل مجدداً.

وحظيت مناسبات أثرت في أمة أو حضارة على نطاق واسع بأيام من السنة ليتم الاحتفال بها واعتبارها سواء أعياد مجتمعية أو زراعية أو ثقافية أو متعلقة بالهوية أو خاصة أو لها علاقة بمركز أسري معين.

 

خاتمة عن مفهوم العيد

بما أن الأعياد الدينية تعتبر أقدم الأعياد مقارنة بمثيلاتها من حيث المضمون، فالأعياد الوطنية والمجتمعية والخاصة بدأت تظهر في عصر حديث، فعلى سبيل المثال عيدي الأم والعمال ظهرا في القرن التاسع عشر.

أما بالنسبة للأعياد الوطنية فهي كثيرة وخاصة بكل دولة ومجتمع على حدة، وأبرز أنواع هذه الأعياد على سبيل المثال:

أعياد الاستقلال والنصر التي يحتفل فيها مجتمع أو دولة معينة بجلاء مستعمر أو محتل عن أراضيه أو انتصارهم على قوم ما في معركة أو حرب معينة جرت في وقت ما.

ونتمنى أن نكون قد قدمنا شرحاً وافياً للإجابة على سؤال ما هو العيد؟


قد يهمك أن تقرأ أيضاً حول ما يلي:

100%
رائع جداً

ما هو العيد؟

هذه المقالة تم إعدادها من قبل فريق من المختصين وبعد بحث شاق وطويل من أجل محاولة إيصال المعلومة بطريقة مختصرة وفعّالة للقارئ.

  • ما رأيك بالمقال؟

نرجو منكم تقييم المقالة وإبداء أية ملاحظات أو الإبلاغ عن أي خطأ حتى نقوم بتعديله على الفور حرصاً على نشر المعلومة الصحيحة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.