قانون التجارة الدولية

تعريف بقانون التجارة الدولية.

عن قانون التجارة الدولية وأهم المبادئ والأهداف وخصائص التجارة الدولية وغيرها الكثير من المعلومات.

0 2٬115

مقدمة عن قانون التجارة الدولية


إن قانون التجارة الدولية هو مجموعة من القواعد السارية على العلاقات التجارية المرتبطة بالقانون الخاص وتجري بين دولتين أو أكثر.

وتعريف التجارة الدولية جاء في تقرير للأمم المتحدة صدر عام 1975م بينما هناك عدة تعريفات أخرى لنظام التجارة الدولي.

 

تطور القانون التجاري الدولي

تطورت هذه القواعد القانونية على يد منظمة التجارة العالمية التي تأسست في عام 1955م وهي منظمة دولية رسمية تسعى إلى تنظيم التجارة.

ومن أبرز مبادئ منظمة التجارة العالمية ما يلي:

  • مبدأ عدم التمييز.
  • الوصول إلى الأسواق.
  • تحقيق التوازن بين تحرير التجارة والمصالح المجتمعية الأخرى.
  • التنسيق بين الأنظمة الوطنية.

ومن الاتفاقيات الرئيسية التي طورت من قانون التجارة الدولي اتفاقية الجات GATT وهي التي تعالج الاتفاقية العامة للتعريفة الجمركية والتجارة حيث عقدت بتاريخ 1947م.

ومن أهداف اتفاقية الجات ما يلي:

  • تحرير التجارة الدولية.
  • إزالة العوائق أمام التبادل التجاري بين الدول.
  • حل المنازعات التجارة الدولية عبر المفاوضات.
  • تهيئة المناخ الدولي والإعداد لإنشاء منظمة التجارة العالمية.
  • التعامل بالمثل بما يتعلق بنقل البضائع والحرص عليها من قبل الدول التي تمر من خلالها كما لو كانت بضاعتها.

 

لجنة الأمم المتحدة للقانون التجاري الدولي الأونسيترال

وهي الهيئة القانونية الرئيسية التي تتبع لمنظمة الأمم المتحدة ومختصة بالقانون التجاري الدولي.

وهذه الهيئة قانونية ولها عضوية متخصصة بإصلاح القانون التجاري ولكن على النطاق العالمي منذ حوالي 50 سنة.

وأسست الأونسيترال وهي عبارة عن لجنة للقانون التجاري الدولي في عام 1966م.

ويعمل مع الأونسيترال عدة منظمات بمجال القانون التجاري الدولي وهي كالتالي:

  • مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية.
  • مؤتمر لاهاي للقانون الدولي الخاص.
  • منظمة الدول الأمريكية.
  • منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية.
  • المعهد الدولي لتوحيد القانون الخاص.
  • المنظمة العالمية للملكية الفكرية.
  • البنك الدولي.
  • منظمة التجارة العالمية.
  • المنطقة البحرية الدولية.
  • جمعية التمويل التجاري.
  • الرابطة الدولية لنقابات المحامين.
  • غرفة التجارة الدولية.
  • الرابطة الدولية لإخصائيي إعادة الهيكلي والإعسار والإفلاس.

 

مراحل إبرام عقود التجارة الدولية

إن عقود التجارة الدولية مثلها مثل أي عقود أخرى ولكنها تمر بعدة مراحل وهي كالتالي:

مرحلة المفاوضات والمناقشات

وهذه المرحلة تبدأ بإيجاب من الطرفين وتنتهي بصياغة مشروع العقد يلزم الطرفين بمضمونه.

مرحلة إبرام العقد

وتعبر عن تلاقي الإرادتين والتوافق على الشروط العقدية التي تعتبر في العقود الدولية.

انقضاء العقد

وهي المرحلة التي تعبر عن انتهاء العقد وفق المدة الموضوعة فيه بعد أن يكون حقق الغرض منه.

 

مزايا العقود التجارية الدولية

تتميز هذه العقود التجارية الدولية بعدة مزايا وهي:

  • تتضمن بنداً حول كيفية حل المنازعات التي تنشأ عنها العقود ومن بينها التحكيم التجاري الدولي الذي يعتبر من المصادر المهمة لقانون التجارة الدولية.
  • تتميز العقود بكونها مرنة عند تحرير شروطها.
  • تتميز هذه العقود بسرعة فصل النزاعات فيما إذا تم اللجوء إلى التحكيم التجاري الدولي.

“يخضع التحكيم لقواعد غرفة التجارة الدولية” ومثل هذه الصياغة تعني أن المتعاقدين قررا ترك كافة التفاصيل إلى المنصوص عليه بنظام هذه الغرفة.

ومن بين هذه التفاصيل عدد المحكمين التجاريين الدوليين وتحديد قانون الإجراءات والقانون الموضوعي الذي يسري على العقد موضوع التحكيم ومكان التحكيم وتفويض المحكم بالصلح وغيره.

 


قد يهمك الاطلاع على الموضوع التالي:

100%
رائع جداً

قانون التجارة الدولية

هذه المقالة تم إعدادها من قبل فريق من المختصين وبعد بحث شاق وطويل من أجل محاولة إيصال المعلومة بطريقة مختصرة وفعّالة للقارئ.

  • ما رأيكم بالمادة؟

نرجو منكم تقييم المقالة وإبداء أية ملاحظات أو الإبلاغ عن أي خطأ حتى نقوم بتعديله على الفور حرصاً على نشر المعلومة الصحيحة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.