فيروس الكورونا

معلومات عن الكورونا.

مقدمة عن فيروس كورونا


فيروس الكورونا بالإنجليزي: Corona virus فيروس جديد تم التعرف عليه لأول مرة في مدينة ووهان الصينية وهو نوع معروف حالياً بهذا الاسم وربما انتقل من الحيوان إلى الإنسان.

وبدأ تفشي فيروس الكورونا الجديد في كافة بقاع العالم، والذي تم تحديد أول إصابة به في الصين، في أوائل سنة 2020.

 

تعريف فيروس كورونا

يعرف فيروس الكورونا الآن باسم COVID-19 لأن اسم كورونا يدل على عائلة أكبر من الفيروسات.

وهو أحد الفيروسات التاجية المتعددة التي يمكن أن تصيب البشر ويعتبر فتاكاً وقاتلاً وهو من نفس عائلة فيروس السارس.

ولكن فيروس الكورونا التاجي قتل عدد كبير من الأشخاص خلال شهرين مقارنةً بكامل فترة تفشي فيروس السارس.

كما أن شخص واحد مصاب بفيروس الكورونا الجديد كفيل بتفشي المرض إلى مدينة كاملة ومن ثمة إلى الدولة وهو فعلا أمر خطير ومخيف.

 

مصدر فيروس الكورونا

في الوقت الحالي لا يزال الخبراء يبحثون عن المصدر الحقيقي لفيروس الكورونا الجديد.

لكن الأبحاث المبكرة تشير إلى أن الفيروس نشأ في الخفافيش ثم انتقل إلى البشر عن طريق حيوان وسيط ويحتمل أن يكون ثعبان أو نوع من أنواع الحيوانات الآكلة للنمل والذي يسمى البانغولين.

 

معلومات عامة عن فيروس الكورونا

التسمية

تمت تسمية فيروسات كورونا على شكلها الذي يشبه التاج، وتم تحديدها لأول مرة في منتصف الستينيات.

وتتسبب الفيروسات التاجية عادة في أمراض الجهاز التنفسي.

تاريخ الفيروسات التاجية

عادة لا تملك الفيروسات التاجية تاريخاً خطيراً لا تحتاج إلى الكثير من القلق (عادة ما تكون السبب وراء نزلات البرد).

ولكن كورونا يعتبر من أخطر أنواع هذه الفيروسات التي أدت حتى الآن لحصول عدة وفيات ببلدان مختلفة.

أمراض خطيرة

هناك ثلاث سلالات ظهرت خلال العشرين عاماً الماضية بما في ذلك هذه السلالة الحديثة – 2019-nCoV – التي تسبب أمراضاً خطيرة منها:

  • مشاكل تنفسية.
  • فشل الجهاز التنفسي.
  • وحتى الموت.

معلومات إضافية عن كورونا

  • عادة ما يتصرف فيروس الكورونا بشكل مختلف عن باقي الفيروسات التاجية، حيث انه يتكيف مع نفسه حتى تتمكن من الخروج بعد أيام من الإصابة بمرض خطير حقًا.
  • إن المضادات الحيوية تعالج فقط الالتهابات البكتيرية وليس الفيروسات مثل: الفيروس التاجي.
  • وفقا لدراسة جديدة فأن الفيروس قد يكون نشأ في الخفافيش ثم انتشر إلى البشر عن طريق ثعبان أو بانجولين، ومن المعروف أن سبعة فيروسات تاجية من بينها فيروس الكورونا الجديد تصيب البشر.
  • يعتبر فيروس الكورونا وباء فيروسي في الجهاز التنفسي.
  • لم يكن السارس قابلاً للانتقال بشكل خاص، ولكنه كان أكثر فتكًا و يبدو أن 2019-nCoV أكثر قابلية للانتقال، و لكنه أقل فتكاً من فيروس السارس.
  • في هذه المرحلة، إن معدل الوفيات بالفيروس التاجي الجديد يبلغ حوالي 2 في المائة، وهو أقل بكثير من معدل الإصابة بالسارس الذي قتل حوالي 10% من المصابين به، حيث يظهر بحث جديد أن فيروس كورونا الجديد يبدو أكثر عدوى من السارس، ولكن معدل الوفيات أقل بكثير.

وعلى الرغم من أن الفيروس الجديد ويمكن أن يصيب الأشخاص من أي عمر، إلا أن الأشخاص الآتيين هم الأكثر عرضة للأمراض التي قد تهدد حياتهم بهذا الفيروس وهم:

  • كبار السن.
  • الأشخاص الذين يعانون من الربو.
  • مرضى السكري.
  • الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب.
  • الأشخاص الذين يعانون من أمراض الرئة.

ويؤكد الخبراء أيضاً على أن فيروس الكورونا أقل خطورة من أوبئة التي سببها فيروسات التاجية السابقة مثل: السارس.

وإن الفيروس ينتقل بسهولة من شخص لآخر، ويعود السبب في ذلك إلى أن العديد من الأشخاص لا يعانون من أعراض في البداية وقد لا يدركون أنهم مصابون، وقد تظهر الأعراض في أقل من يومين أو حتى 14 بعد التعرض للفيروس.

وإن فيروس الكورونا الجديد، على عكس الإصابات بفيروسات أخرى، قد يستغرق وقتًا طويلاً بعد الإصابة لحدوث مرض شديد.

وهناك أشخاص يطلق عليهم بالناشرين الفائقين وهم أشخاص ينقلون و ينشرون الفيروس بسرعة أكبر من غيرهم.
طريقة انتقال العدوى.

ينتقل الفيروس التاجي الجديد كورونا عن طريق التعرض للقطرات التنفسية للأشخاص المصابين مثل:

  • السعال.
  • العطاس.
  • ملامسة أسطح الأشياء غير الحية.
  • الاتصال الشخصي الوثيق مثل: اللمس أو المصافحة.
  • لمس كائن أو سطح به الفيروس، ثم لمس فمك أو أنفك أو عينيك قبل غسل يديك.

 

أعراض فيروس الكورونا

تتفاوت شدة الأعراض من شخص لآخر حيث أن الأشخاص يتفاعلون مع الفيروسات بطرق مختلفة إضافة إلى أن فيروس كورونا لا يمكن التنبؤ به ويختلف من شخص لآخر.

وتشمل العلامات الشائعة للإصابة بالفيروس التاجي الجديد الكورونا مايلي:

  • الحمى.
  • السعال.
  • الصداع.
  • اضطرابات التنفس مثل: ضيق التنفس، وصعوبة التنفس و ضعف التنفس.
  • آلام العضلات.
  • التعب.

 

المشكلات الصحية لفيروس الكورونا

حدد العلماء عدد من المشكلات الصحية التي يسببها فيروس الكورونا والتي سوف نذكرها كالتالي:

  • تفشي الالتهاب الرئوي.
  • المتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة (SARS-CoV).
  • متلازمة الشرق الأوسط التنفسية الفيروسية التاجية (MERS-CoV).
  • مشكلات في الاختبارات التي تسمى لوحة تشخيص RT-PCR 2019 nCoV في الوقت الحقيقي.

 

علاج فيروس كورونا الجديد

في الوقت الراهن لا يوجد علاج متاح ويعود ذلك كون فيروس الكورونا جديد جداً.

ولكن الأطباء تمكنوا من استخدام الرعاية الداعمة والأدوية المضادة للفيروسات الأخرى في محاولة لمساعدة المرضى.

وأظهرت الدراسات المبكرة بعض الأدلة على أن بعض الأدوية بما في ذلك الأدوية التي تعالج فيروس نقص المناعة البشرية قد تساعد بمحاربة الفيروس.

 

الوقاية من فيروس الكورونا

هناك بعض الأفعال التي يمكن القيام بها بشكل دائم من أجل تجنب الإصابة بفيروس كورونا وهي كالتالي:

  • اغسل يديك غالبًا لمدة 20 ثانية على الأقل بالماء والصابون.
  • يمكن أن يعمل المطهر المعتمد على الكحول في غياب الصابون والماء.
  • تجنب لمس عينيك وأنفك وفمك بأيدي غير مغسولة.
  • ابق في المنزل عندما تكون مريضاً.
  • غطي فمك عند السعال، أو عطس بمنديل ورمي المناديل في القمامة.
  • قم بتنظيف وتطهير الأشياء والأسطح التي تم لمسها بشكل متكرر.
  • استخدم أداة تعقيم الأيدي التي تحتوي على 60 في المائة على الأقل من الكحول في حال عدم وجود صابون وماء.
  • ارتدي أقنعة واقية في الخارج.
  • اترك مسافة بينك وبين الأشخاص في الخارج.

على الرغم من أن فيروس الكورونا له تأثيرات حادة على الناس الآن إلا أن الخبراء يقولون إن هذا يمكن أن يتضاءل مع مرور الوقت مع تكييف أجهزة المناعة لدينا.

 


قد يهمك الاطلاع على أنواع الفيروسات والجراثيم الأخرى عبر الرابط التالي:

100%
رائع جداً

فيروس الكورونا

هذه المقالة تم إعدادها من قبل فريق من المختصين وبعد بحث شاق وطويل من أجل محاولة إيصال المعلومة بطريقة مختصرة وفعّالة للقارئ.

  • ما رأيكم بمحتوى المادة؟

نرجو منكم تقييم المقالة وإبداء أية ملاحظات أو الإبلاغ عن أي خطأ حتى نقوم بتعديله على الفور حرصاً على نشر المعلومة الصحيحة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.