فوائد الحمص

معلومات عن فوائد الحمص.

مقدمة عن فوائد الحمص


إن فوائد الحمص كثيرة لا تعدّ ولا تحصى ولكن ضمن هذا المقال سنذكر بعد تعريف الحمص أبرز هذه الفوائد.

والحمص المعروف أيضاً باسم حبوب الجاربانزو جزء من عائلة البقوليات، ونال الحمص شعبية كبيرة في أغلب مطاعم العالم.

ويعتبر الحمص مصدر غني للفيتامينات والمعادن والألياف، كما أن الحمص يقدم مجموعة متنوعة من الفوائد الصحية مثل: تحسين الهضم والمساعدة في إدارة الوزن وتقليل مخاطر العديد من الأمراض.

 

العناصر الغذائية للحمص

كل كوب واحد بمقدار 164 غراماً من الحمص المطبوخ يحتوي على ما يقارب:

  • السعرات الحرارية: 269.
  • البروتين: 14.5 غرام.
  • الألياف: 12.5 غرام.
  • الفولات: 71 ٪ من RDI (فيتامين B9).
  • المنغنيز: 84 ٪ من RDI.
  • النحاس: 29 ٪ من RDI.
  • الحديد: 26 ٪ من RDI.

 

أبرز فوائد الحمص لجسم الإنسان

ندرج هنا بالتفصيل الممل فوائد الحمص الصحية في المكافحة والوقاية من الإصابة بالعديد من الأمراض وأبرز هذه الفوائد ما يلي:

الحمص يتحكم بالشهية

يساعد البروتين والألياف بالحمص على إبقاء شهيتك تحت السيطرة، حيث يعمل البروتين والألياف بشكل متآزر لإبطاء عملية الهضم مما يساعد على تعزيز الامتلاء.

بالإضافة إلى ذلك، يزيد البروتين من مستويات الهرمونات التي تقلل الشهية في الجسم.

الحمص والريجيم

للحمص العديد من الخصائص التي تساعدك على التحكم في وزنك ومن بينها:

  • يتميز الحمص بكثافة منخفضة السعرات الحرارية، مما يعني أنه يوفر عدد قليل من السعرات الحرارية بالنسبة إلى كمية المواد الغذائية التي يحتويها.
  • إن البروتين والألياف بالحمص يشجعان على إدارة الوزن بسبب آثارهما على تقليل الشهية وقدرتهما على المساعدة في تقليل استهلاك السعرات الحرارية بالوجبات.

الحمص ونسبة السكر بالدم

الحمص مفيد بشكل خاص في خفض نسبة السكر في الدم وزيادة حساسية الأنسولين بالمقارنة مع غيرها من الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات.

وهذه بعض من الخصائص التي قد تساعد في إدارة مستويات السكر في الدم:

  • الحمص من الوجبات الغذائية التي تحتوي على نسبة منخفضة من GI، والتي تعزز إدارة نسبة السكر في الدم.
  • الحمص مصدر جيد للألياف والبروتين ، وكلاهما معروف لدوره في تنظيم نسبة السكر في الدم.
  • يساعد تناول الحمص بالحفاظ على مستويات السكر بالدم الصحية لدى الأفراد المصابين بداء السكري من النوع 2.

الحمص مفيد للجهاز الهضمي

الحمص مليء بالألياف والتي لديها العديد من الفوائد المؤكدة لصحة الجهاز الهضمي، ولها دور فيما يلي:

  • الألياف في الحمص قابلة للذوبان في الغالب، مما يعني أنها تمتزج بالماء وتشكل مادة تشبه الهلام في الجهاز الهضمي.
  • تساعد الألياف بزيادة عدد البكتيريا الصحية في أمعائك ومنع نمو البكتيريا غير الصحية.

ملاحظة: إذا كنت ترغب في تحسين صحتك الهضمية، فمن المؤكد أن تجربة المزيد من الحمص في نظامك الغذائي تستحق التجربة.

الحمص وأمراض القلب

الحمص مصدر كبير للعديد من المعادن مثل المغنيسيوم والبوتاسيوم والتي تمت دراستها لقدرتها على تعزيز صحة القلب.

ويأتي ذلك لأنها تساعد في منع ارتفاع ضغط الدم، وهو عامل خطر رئيسي لأمراض القلب.

بالإضافة إلى ذلك، فقد ثبت أن الألياف القابلة للذوبان بالحمص تساعد بتقليل مستويات الدهون الثلاثية والكوليسترول الضار بالدهون الثلاثية.

الحمص وأمراض السرطان

يؤدي تضمين الحمص في نظامك الغذائي بشكل منتظم إلى تقليل خطر الإصابة بأنواع معينة من السرطان، وذلك لأنه:

  • يشجع على إنتاج الجسم لحمض الزبدات، وهو حمض دهني تم دراسة قدرته على الحد من الالتهابات في خلايا القولون، مما يقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون.
  • الحمص مصدر السابونين، وهي مركبات نباتية تساعد في منع تطور بعض أنواع السرطان لدورها في تثبيط نمو الورم.
  • يحتوي الحمص على الفيتامينات والمعادن التي تقلل من خطر الإصابة بالسرطان.
  • يخفف الحمص خطر الإصابة بالسرطان، خاصة عندما تحل محل اللحوم الحمراء في النظام الغذائي.

 

خاتمة عن فوائد الحمص

ختاماً، الحمص غذاء صحي للغاية، وهو غني بالفيتامينات والمعادن والألياف والبروتين، هذه الخصائص هي المسؤولة عن معظم فوائد الحمص الصحية.

وسيؤدي تضمين الحمص في نظامك الغذائي بانتظام إلى دعم صحتك، وقد يقلل من خطر الإصابة بأمراض مزمنة، مثل أمراض القلب والسرطان والسكري.

ويعد الحمص بديلاً ممتازًا للحوم في الوجبات، كما أنه متوفر وسهل الإقتناء.

وعلاوة على ذلك، الحمص لذيذ ويستحق بالتأكيد تضمينه في نظامك الغذائي إذا كنت ترغب في جني فوائده الصحية.

 


قد يهمك أيضاً الاطلاع على الموضوع التالي:

100%
رائع جداً

فوائد الحمص

هذه المقالة تم إعدادها من قبل فريق من المختصين وبعد بحث شاق وطويل من أجل محاولة إيصال المعلومة بطريقة مختصرة وفعّالة للقارئ.

  • ما رأيك بالمقال؟

نرجو منكم تقييم المقالة وإبداء أية ملاحظات أو الإبلاغ عن أي خطأ حتى نقوم بتعديله على الفور حرصاً على نشر المعلومة الصحيحة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.