أضرار الحاسوب

ما هي أبرز أضرار الحاسوب؟

مقدمة عن أضرار الحاسوب


إن أضرار الحاسوب تنتج عن الاستخدام الخاطئ أو المفرط للحاسوب فقد يسبب مشاكل صحية للمستخدم مثل وجع بالظهر أو نقص بالرؤية.

ورغم التقدم التقني الذي توصل إلى اختراع أدوات تقلل من أضرار الحواسيب للمستخدمين إلا أن الإصابة بالمشاكل الصحية أمر وارد.

 

أبرز مخاطر الحاسوب

هناك عدة نقاط نذكرها عند الحديث عن أضرار الحاسوب ولابد أن ننتبه لها فلكل منها أهمية كبيرة في حياتنا.
وأبرزها ما يلي:

إهدار المزيد من الوقت

خاصة لأولئك المنعزلون الذين يقضون ساعات طويلة يومياً على الحاسوب مثل لعب ألعاب الفيديو أو العمل لوقت طويل.

ويجب على أمثال هؤلاء المستخدمين تنسيق أوقاتهم أو وضع عداد لمعرفة عدد الساعات التي يقضونها أمام الحاسوب ومحاولة تقليلها.

التفكك الأسري

نعم، التفكك الأسري يبدو ملحوظاً في هذا العصر فمع تقدم التقنية وانتشار استخدام الحواسيب بشكل كبير باتت تتحول التزامات الكثيرين منا على الانترنت أو الحواسيب بشكل عام.

وما سبق يؤدي في غالب الأحيان إلى التفكك الأسري فإن هدمت أوصال الأسرة فقد يكون للحواسيب والهواتف المحمولة السبب بذلك.

أضرار صحية

يؤدي الاستخدام المفرط للحواسيب لمدة طويلة يومياً إلى ضرر في العين حيث يضعف الرؤية بالإضافة لآلام بالعمود الفقري بسبب الجلوس لفترة طويلة.

كما تمتد الآثار الصحية السلبية لاستخدام الحواسيب إلى الشعور بالصداع أو الدوار أو الشعور بلعية النفس.

الانعزالية

يؤدي استخدام الحاسوب بشكل مفرط إلى تقطع أوصال المستخدم بأصدقائه المقربين وعدم الرغبة بالخروج ولو المشي قليلاً.

وما سبق قد يثير لديه مشاكل نفسية مع مرور الوقت إن لم يتداركها خاصة إن كان المستخدم طفل تحت سن الثامنة عشر.

 

ما هي أضرار الحاسوب على الأطفال

مخاطر الكمبيوتر الصحية والاجتماعية والنفسية على الأطفال تتجسد في عدة نقاط وهذه أبرزها:

أضرار صحية

طالما أن الطفل تحت سن الرشد فهو لا يزال في مرحلة النمو ويشهد جسمه تغيرات هرمونية متسارعة.

ويعتمد ما سبق على نمط الغذاء والرياضة والحركة والكثير من الأمور حتى لا يصيبه أي مكروه.

ولأن الحواسيب وألعابها تبهر الطفل وتجعله متعلقاً ومتشبثاً بها إلى حد الجنون فقد يكون عرضة لمشاكل صحية.

أضرار نفسية

في مرحلة الطفولة سواء المبكرة أو المراهقة تتكون شخصية الطفل عبر المحيط الذي يعيشه معه.

وفي حال كان الحاسوب موجوداً في حياته ويستخدمه لفترات طويلة فقد يكون عرضة لمشاكل نفسية تجعله منعزلاً وسريع الغضب وغير آبه بالتزاماته.

 

أضرار الحاسوب على المخ

تشير أبحاث علمية إلى أن الجلوس أمام الحاسوب لساعات طويلة ومتواصلة تزيد من الشحنات الكهربائية بالمخ.

وللعوامل الوراثية وكمّ الساعات التي يجلس خلالها المستخدم أمام الحاسوب أثر في كمية هذه الشحنات الكهربائية.

ولاستخدام الحاسوب لمدة طويلة آثار سلبية منها ما يلي:

  • شعور المستخدم بالتوتر والإجهاد خلال أوقات قصيرة مع الوقت.
  • إصابة المستخدم بالأرق فلا يستطيع النوم بسهولة.

أما عن كيفية الوقاية منها أي أضرار الحاسوب المحتملة فيجب عدم الجلوس أمام الشاشة لأكثر من ساعتين باليوم أو على الأقل عدم الجلوس في مكان مظلم لعدم وصول كافة الإشعاعات للعين بشكل مباشر.

 

خاتمة عن مخاطر الحاسوب

يجب بالنهاية الإشارة إلى أن استخدام الحاسوب بشكل معتدل أفضل الخيارات وهنا يطبق المثل الشعبي: “كل شيء زاد عن حده انقلب ضده”.

كما يجب الانتباه لأطفالنا أثناء استخدامهم الشاشات سواء الحواسيب أو الهواتف المحمولة وعدم السماح لهم بالجلوس لساعات طويلة.

 


نعتقد بأنه يهمك الاطلاع على تعريف الحاسوب ومعلومات أساسية عنه عبر الرابط التالي:

100%
رائع جداً

أضرار الحاسوب

هذه المقالة تم إعدادها من قبل فريق من المختصين وبعد بحث شاق وطويل من أجل محاولة إيصال المعلومة بطريقة مختصرة وفعّالة للقارئ.

  • ما رأيكم بالمادة؟

نرجو منكم تقييم المقالة وإبداء أية ملاحظات أو الإبلاغ عن أي خطأ حتى نقوم بتعديله على الفور حرصاً على نشر المعلومة الصحيحة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.