أخطر أربع ألعاب الكترونية

نبذة عن ألعاب خطيرة حول العالم.

ما هي الألعاب الخطيرة وماهيتها ولماذا صنفت كذلك وقائمة بأشهر الألعاب الخطيرة حول العالم وأمثلة على ألعاب خطيرة أخرى والمزيد.

0 118

ما أشهر الألعاب الخطيرة


نصنف لكم أخطر أربع ألعاب الكترونية في العالم وهي ألعاب خطيرة أوقعت ضحايا كثر وخصوصاً المراهقين منهم.

وتعد هذه الألعاب من أخطر الألعاب الشيطانية كما أن البعض منها انتشرت بشكل كبير على الهواتف المحمولة.

 

ما هي الألعاب الخطيرة

يقصد بذلك الألعاب الالكترونية التي تمثل خطراً على حياة اللاعبين أو تسبب لهم آثاراً سلبية سواء نفسية أو جسدية.

وقد سمعنا مؤخراً بألعاب الكترونية مثل الحوت الأزرق ومريم والتي باتت من أخطر الألعاب خصوصاً بعد انتحار مراهقين بسبب تنفيذ أوامر صادرة من هذه الألعاب للاعبين لتجاوز المراحل.

وتسبب بعض الألعاب الأخرى مشاكل نفسية مثل لعبة ببجي القتالية التي أصبح ضحاياها كثر اليوم خصوصاً أولئك الذين أدمنوا على هذه اللعبة.

وتتعامل الألعاب الخطيرة خلال تأسيسها على الجوانب النفسية للاعبين بحيث يتعلقون باللعبة ويلعبونها باستمرار بهدف زيادة أرباحهم وهذا ما يحصل مع الكثير من الألعاب.

 

 

قائمة أخطر أربع ألعاب الكترونية في العالم

في قائمتنا، رتبنا لكم أربعة ألعاب تعد من أخطر الألعاب على اللاعبين في العالم لما تتركه من جوانب سلبية قد تصل حتى الانتحار.

ونورد لكم هذه الألعاب كما يلي:

اللعبة الأولى: الحوت الأزرق

في عام 2015، انتشر الجدل على لعبة الحوت الأزرق التي تسببت في وفاة الكثير من اللاعبين حول العالم.

وتعتمد اللعبة على إعطاء اللاعبين مهام مثل تصوير أنفسهم حتى ينتقلوا للمراحل الأخرى.

كما هناك أوامر خلال لعب اللعبة مثل تشويه اللاعب لجسده بآلات حادة أو الوقوف على حافة سطح منزله.

وتطلب اللعبة من اللاعب في إحدى مراحلها أن يرمي بنفسه من مبنى أو يشنق نفسه، وبالفعل حصل ذلك وتوفي العديد من اللاعبين.

اللعبة الثانية: لعبة مريم

وتعتبر من أخطر ألعاب في العالم على الموبايل ويجب عليك مراقبة أطفالك في حال كانوا يلعبون بالصدفة ضمن هذه اللعبة.

وهذه اللعبة المرعبة والتي انتشرت في عام 2017 في العالم العربي وخصوصاً في دول الخليج، أدت إلى إلحاق الضرر أو الوفاة للكثير من اللاعبين وبالأخص المراهقين منهم.

وتتمحور اللعبة حول شخصية تدعى مريم وهي فتاة تاهت في المنزل وتريد من اللاعب أن يساعدها في العودة.

ومع الاستمرار في لعب اللعبة، تعطي اللاعب أوامر وتطلب منه تنفيذها خصوصاً بعد أن تزرع الثقة في نفس اللاعب.

أدت هذه اللعبة إلى وفاة الكثير من اللاعبين بسبب أداء المهام التي تطلبها مريم من اللاعبين.

اللعبة الثالثة: لعبة جنية النار

وهي من أخطر الألعاب الالكترونية في العالم، حيث تسببت في وفاة الكثير من الأطفال الذين لعبوا اللعبة.

وتعطي اللعبة أوامر للاعبين مثل الاستيقاظ في منتصف الليل أو المشي ضمن الغرفة موهمة إياهم أنهم سيتحولون إلى جنية النار.

اللعبة الرابعة: لعبة كسارة الجمجمة

وهي من أشهر الألعاب الخطيرة أيضاً، حيث انتشرت بشكل عالمي حتى في عالمنا العربي.

وأدت اللعبة إلى إصابة الأطفال بإصابات خطيرة في أمريكا، بينما تعتمد اللعبة على إقناع صديقين لثالث أنهما سيصوران مقطعاً مصوراً عند القفز معاً.

وعندما ينتهي الشخصان من القفز، يقفز صديقهما الثالث لكن بعد أن يقفز يحاول الشخصان أن يوقعاه عبر ركله بواسطة ساقيهما.

 

أمثلة على الألعاب الإلكترونية الخطيرة

نذكر لكم أيضاً، هنا ألعاب خطير وهي عبارة عن ألعاب ملاهي بات الكثيرون يستخدمونها بقصد التسلية وتضييع الوقت وهي كما يلي:

1. لعبة تحدي مومو.

2. لعبة البوكيمون غو.

3. لعبة دوكي دوكي.

4. لعبة آرما 3″.

 

ختاماً، يجب أن تراقب الأطفال والمراهقين معرفة ما هي الألعاب التي يلعبونها، وهل هي خطيرة عليهم أم مساعدة لهم.

ومن الأفضل، أن تفعل ذلك باستمرار خصوصاً أن الكثير من الأطفال يضيفون يومياً عشرات الألعاب الجديدة.

 

 


بعد الاطلاع على أخطر أربع ألعاب الكترونية في العالم قد يهمكم الموضوع التالي:

100%
رائع جداً

أخطر أربع ألعاب الكترونية

هذه المقالة كتبت بعد جهد شاق من قبل فريق المحررين في موسوعة ويكي ويك وفي حال نقل المعلومات نرجو الإشارة للمصدر.

  • ما رأيكم في المقال؟

نرجو تقييم المقال وفي حال لاحظتم أي خطأ في المضمون فنتمنى منكم إضافة تعليق لتصحيح ذلك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.