أبيات شعر عن حلب

أروع ما قيل عن حلب.

شعر وقصائد جميلة قيلت عن مدينة حلب نذكر لكم منها مقتطفات جميلة وهي قصائد مختلفة قالها شعراء في مناسبات وعصور مختلفة.

0 29

أجمل ماقيل عن حلب الشهباء


جمعنا لكم أبيات شعر عن حلب الشهباء والتي قالها أدباء في عصور مختلفة، بعضهم تغنوا في وصف حلب وآخرون كتبوا شعر عن القلعة في حلب أو أهالي المدينة الطيبين والمضيافين.

ولطالما كانت عاصمة الحمدانيين حلب محط نظر واهتمام الشعراء في وقت كانت المدينة في أوج ازدهارها، لذلك نذكر لكم أروع ما قيل عن مدينة حلب في مقالنا اليوم.

 

شعر جميل عن حلب

في هذه الفقرة، هناك بعض أبيات شعر عن حلب والقصائد الشعرية التي سنشاركها معكم من خلال بضع أبيات مميزة وذات معنى عن مدينة حلب.

ونذكر لكم هذه القصائد كما يلي:

قصيدة أبو العلاء المعري عن حلب

رغم أن المعري كان معروف بتشاؤمه وغضبه إلا أنه كتب في حلب ما لم يكتبه في مدينة أخرى، واصفاً إياها بالدواء.

وقال في قصيده له عن حلب ما نذكره كما يلي:

يا شاكي النوب انهض طالباً حلبا *** نهوض مضنى لحسم الداء ملتمس

واخلع إذا حاذيتها ورعا *** كفعل موسى كليم الله في القدس

قصيدة الشيخ بن العربي عن حلب

في إحدى القصائد عن حلب، قال الشيخ سعد الدين ابن محيي الدين بن العربي قصيدة عن حلب جاء فيها:

حلب تفوق بمائها وهوائها *** وبنائها والزهر من أبنائها

نور الغزالة دون نور رحابها *** والشهب تقصر علة مدى شهبائها

بلد يظل به الغريب كأنه *** في أهله فسامع جميل ثنائها

قصيدة خليل مطران عن حلب

في قصيدة نثرية يقول فيها شاعر لبنان خليل مطران ما نذكره لكم كما يلي:

أي هذه الشهباء .. والحسن في ذلك الشهب

حبذا في ثراك ما .. فيه من عنصر الشهب

ذلك العنصر الذي .. ظل حراً ولم يشب

عنصراً قد أصاب منه .. ابن حمدان ما أحب

وبه “أحمد” ارتقى .. ذروة الشعر في العرب

قصيدة جبران خليل جبران عن حلب

من بين القصائد الأخرى، ما قاله جبران خليل جبران عن مدينة حلب وهو كما يلي:

ضاق بالسرعة الفضاء .. ولم يبقى مغترب

يدرك الشأو أو يكاد .. متى أزمع الطلب

أرز لبنان هاكسة .. حلب هذه حلب

كما قال جبران عن حلب ما نذكره كما يلي:

ما الذي أنجبت حلب .. من جمال هو العجب

ومن اللطف والحجي .. ومن الظرف والأرب

 

قصيدة الشهباء حلب للمتنبي

هناك كلمات كثيرة عن حلب قالها الأدباء والشعراء ممن كان لهم ذكرى في حلب أو لم يكن حتى لكنهم ذكروها في أشعارهم.

أبدع أبو الطيب المتنبي عندما قال قصيدة ذكر فيها حلب معتبراً إياها المقصد في هذا العالم وقال عنها كما يلي:

لا أقمـنا على مكـان وإن طـاب *** ولا يـمكن المـكان الرحـيل

كلما رحـبت بنـا الروض قلـنا *** حلـب قصـدنا وأنت السـبيل

فيك مـرعى جيـادنا والمطـايا *** وإليـها وجيـفنا والذمـيل

شعر عن القلعة في حلب

لم يقتصر ذكر حلب فيما قاله الشعراء على المدينة فحسب، بل وصف آخرون قلعة حلب الشهيرة في قصائدهم.

ونذكر لكم بضع قصائد عن قلعة حلب وهي كما يلي:

شعر الخالدي شاعر سيف الدولة عن قلعة حلب

في رحلة ابن بطوطة قال ابن جزي: وفي هذه القلعة يقول الخالدي وهو شاعر سيف الدولة ما يلي:

وخرقاء قد قامت على من يرومها *** بمرقبها العالي وجانبها الصعب

يجر عليها الجو جيب غمامة *** ويلبسها عقداً بأنجمه الشهب

إذا ما سرى برق بدت من خلاله *** كما لاحت العذراء من خلل السحب

فكم من جنود قد أماتت بغصة *** وذي سطوات قد أبانت على عقب

شعر ابن أبي منصور عن قلعة حلب

ويقول في قلعة حلب جمال الدين علي ابن أبي منصور ما نذكره كما يلي:

كادت لبون سموها وعلوها *** تستوقف الفلك المحيط الدائرا

وردت قواطنها المجرة منهلاً *** ورعت سوابقها النجوم زواهرا

ويظل صرف الدهر منها خائفاً *** وجلاً فيما يمسي لديها حاضرا

 

خاتمة عن قصائد حلب

في الختام، يجدر الذكر أنه ورد ذكر حلب في شعر كل من أبي فراس الحمداني وأبي الطيب المتنبي كما ذكرها عشرات الأدباء والشعراء الآخرين.

ويأتي السبب وراء ذلك لما كان لمدينة حلب مكانة سياسية واجتماعية واقتصادية قوية حيث كانت مجمع العلماء والأدباء.

 


بعد قراءة أجمل ما قيل عن مدينة حلب من خلال أبيات شعر عن حلب ذكرناها لكم قد يهمكم الاطلاع على الموضوع التالي:

100%
رائع جداً

شعر عن حلب

هذه المقالة تم إعدادها من قبل فريق من المختصين وبعد بحث شاق وطويل من أجل محاولة إيصال المعلومة بطريقة مختصرة وفعّالة للقارئ.

  • ما رأيكم في المقال؟

نرجو منكم تقييم المقالة وإبداء أية ملاحظات أو الإبلاغ عن أي خطأ حتى نقوم بتعديله على الفور حرصاً على نشر المعلومة الصحيحة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.